اسباب تكون الحصوات و انواعها

ماهي اسباب الحصوات و انواعها ؟ لا تتكوّن حصوات الكُلى في الغالب نتيجة سبب واحد محدد، رغم أن هناك عدة عوامل قد تزيد من خطر الإصابة بها. تتكون حصوات الكُلى عندما يحتوي البول على مواد مكونة للبلورات – مثل الكالسيوم والأكسالات وحمض اليوريك – أكثر مما يمكن إذابته بالسوائل في البول. وفي الوقت نفسه، قد يخلو البول من المواد التي تمنع التصاق البلورات بعضها ببعض؛ مما يوفر بيئة مثالية لتكوين حصوات الكُلى. أنواع حصوات الكلى تساعد معرفة نوع حصوات الكلى لديك في تحديد سببها، وقد يوفر ذلك حلولاً بشأن كيفية تقليل خطر الإصابة بالمزيد من حصوات الكلى. وإذا أمكن، حاول الاحتفاظ بحصوة من حصوات الكلى إذا خرجت من جسمك حتى تتمكن من إحضارها إلى الطبيب المعالج لك لتحليلها. وتشمل أنواع حصوات الكلى ما يلي: حصوات الكالسيوم. معظم حصوات الكلى عبارة عن حصوات الكالسيوم، وعادةً ما تكون على شكل أوكسالات الكالسيوم. والأوكسالات مادة يصنعها الكبد يوميًا أو يتم امتصاصها من غذائك. وتحتوي بعض الفواكه والخضراوات، بالإضافة إلى المكسرات والشوكولاتة، على نسبة عالية من الأوكسالات. ويمكن أن تؤدي العوامل المرتبطة بالنظام الغذائي والجرعات العالية من فيتامين (د) وجراحة المجازة المعوية والعديد من اضطرابات الأيض إلى زيادة تركيز الكالسيوم أو الأوكسالات في البول. وقد تظهر أيضًا حصوات الكالسيوم في شكل فوسفات الكالسيوم. وهذا النوع من الحصوات أكثر شيوعًا في حالات الأيض، مثل الحماض الأنبوبي الكلوي. وقد يرتبط أيضًا ببعض الأدوية المستخدمة لعلاج الصداع النصفي أو النوبات المَرَضية، مثل توبيراميت (توباماكس، تروكيندي إكس آر، كوديكسي إكس آر). حصوات ستروفايت. تتكون حصوات ستروفايت استجابة لعدوى المسالك البولية. ويمكن أن تنمو هذه الحصوات بسرعة وتصبح كبيرة جدًا، وأحيانًا تكون مصحوبة بأعراض قليلة أو تحذير بسيط. حصوات حمض اليوريك. يمكن أن تتكون حصوات حمض اليوريك لدى الأشخاص الذين يفقدون الكثير من السوائل بسبب الإسهال المزمن أو سوء الامتصاص، والأشخاص الذين يتبعون نظامًا غذائيًا عالي البروتين، والأشخاص الذين يعانون من مرض السكري أو المتلازمة الأيضية. وقد تؤدي بعض العوامل الوراثية أيضًا إلى زيادة خطر الإصابة بحصوات حمض اليوريك. حصوات السيستين. تتكون هذه الحصوات لدى الأشخاص الذين لديهم اضطراب وراثي يسمى بيلة السيستين التي تجعل الكلى تفرز الكثير من حمض أميني معين. #دمتم_يصحه_جيده #مع_مركز_الروضه_دائما_اصحاء

أسباب التهاب المثانه

أسباب التهاب المثانة تعتبر عدوى المسالك البولية هي أكثر أسباب التهاب المثانة المتكرر شيوعاً، حيث تتسبب العدوى البكتيرية في تهيج المثانة وتورمها، يؤدي هذا التهيج إلى الإحساس المتواصل بالرغبة في التبول. يمكن حصر أسباب حدوث التهاب المثانة في النقاط التالية: الاشيريشية القولونية: تعيش بكتريا الإي كولاي بصورة طبيعية في الأمعاء وعلى الجلد، وهي تقدم فائدة عظيمة للجسم في هذه الأماكن، لكن عند تسرب تلك البكتيريا إلى مجرى البول ومنه إلى المثانة، فإنها تسبب عدوى المثانة والتهابها، توجد عدد من العوامل تسهل تسرب البكتيريا إلى مجرى البول، ومنها: تنظيف المنطقة التناسلية من الخلف إلى الأمام، خاصة عند النساء. تركيب قسطرة بولية. الحمل. الوصول لسن اليأس. المواد الكيميائية: يمكن لمستحضرات العناية الشخصية التي تستخدم لتنظيف المناطق التناسيلة مثل فقاعات الصابون، والغسول، ومبيدات النطاف أن تتسبب في التهاب المثانة. العلاج الكيميائي: ينتج عن تلقي جرعات العلاج الكيماوي أحياناً حدوث التهاب المثانة. الجراحة: قد تحدث عدوى أثناء أو بعد إجراء جراحة في المثانة أو أثناء تركيب قسطرة البول. العلاج الإشعاعي: يمكن أن يتسبب تلقي جرعات من العلاج الإشعاعي في منطقة الحوض في حدوث التهابات المثانة. حصوات الكلى: تسد حصوات الكلى المجاري البولية مما يسهل حدوث التهابات المثانة. تضخم البروستاتا: تعد الإصابة بحالات صحية مثل تضخم غدة البروستاتا من أهم أسباب التهاب المثانة عند الرجال. الأدوية: يمكن أن تتسبب بعض الأدوية في إضعاف المناعة ورفع معدل العدوى والإصابة بالتهاب المثانة. مرض السكري. ضعف جهاز المناعة. أسباب التهاب المثانة عند النساء ما هي أسباب التهاب المثانة البولية عند النساء؟ ترتفع نسب الإصابة بالتهاب المثانة لدى النساء كثيراً عن الرجال، ورغم بساطة العلاج إلا أن التهاب المثانة من المشاكل الصحية المزعجة والتي تسبب آلاماً متواصلة، بالإضافة إلى مضاعفاته الخطرة حال الوصول إلى الكلى عند تجاهل العلاج. تنحصر أسباب التهاب المثانة عند النساء في سهولة مرور البكتيريا إلى الجهاز البولي، فغالباً ما يحدث هذا المرور عن طريق انتقال البكتيريا من البراز إلى الإحليل، يكون مجرى البول عند النساء أقصر منه عند الرجال، مما يرفع فرص انتقال البكتيريا إلى مجرى البول ومنه إلى المثانة، يفسر ذلك أسباب التهاب المثانة المتكرر عند النساء.

هل تؤثر امراض الكلي علي الحمل

مراحل مرض الكلى خلال الحمل هناك مراحل تمر بها الكلى: 1-المرحلة الأولى يحدث تلف خفيف في الكلى، يوصي الأطباء في هذه المرحلة غالبًا بالتحكم في ضغط الدم، واتباع نظام غذائي صحي غني بدهون أوميجا 3 وممارسة الرياضة وتجنب التدخين. 2-المرحلة الثانية يحدث تلف خفيف ولكن متفاقم في الكلى، تتضمن علامات هذه المرحلة من تلف الكلى وجود البروتين في البول والأضرار الجسدية للكلى، غالبًا ما يوصي الأطباء بتغيير نمط الحياة والأدوية. 3-المرحلة الثالثة يحدث تلف متوسط ​​في الكلى، يمكن أن تتضمن الأعراض: -تورم اليدين والقدمين. -التبول المتكرر أو النادر. -آلام الظهر المزمنة. -فقر الدم. في هذه المرحلة تزداد مخاطر الإصابة بأمراض العظام وارتفاع ضغط الدم، غالبًا ما يوصي الأطباء بتغيير نمط الحياة والمتابعة مع طبيب الكلى المتكررة والأدوية. 4-المرحلة الرابعة تصل الكلى في هذه المرحلة إلى ضرر كلوي من متوسط إلى شديد، حيث لا تعمل الكلى كما ينبغي، يمكنك توقع تفاقم الأعراض السابقة، بما في ذلك فقر الدم وارتفاع ضغط الدم وأمراض العظام والتورم وآلام الظهر. يحتاج المرضى الذين يعانون من المرحلة الرابعة من مرض الكلى إلى مواعيد منتظمة مع أخصائي أمراض الكلى وخطة علاج شخصية، هذه هي المرحلة الأخيرة قبل الفشل الكلوي، ويجب أن يأخذها المريض والطبيب على محمل الجد. 5-المرحلة الخامسة المرحلة الأخيرة هي الفشل الكلوي، هي حيث تكون الكلى إما على وشك الانغلاق أو توقفت عن العمل تمامًا، تتضمن الأعراض: -تقلصات العضلات. -الغثيان. -قلة الشهية. -الحكة. -آلام الظهر. -التورم. -صعوبة التنفس. -قلة التبول. قد يكون من الصعب تحديد أعراض مرض الكلى دون مساعدة الطبيب، لأن النساء الحوامل عادة ما يعانين من تغيرات في عادات المثانة أثناء الحمل. مضاعفات اضطرابات الكلى في الحمل في المرحلة الأولى والثانية، تتمتع المصابات بضغط الدم طبيعي وبيلة ​​بروتينية قليلة أو معدومة، لكنها تساعد على حمل صحي، في المراحل الثالثة والرابعة والخامسة، فإن النساء معرضات لخطر كبير من المضاعفات، كالتالي: -تسمم الحمل. -نوبات مرضية ومخاطر صحية للطفل. -ولادة جنين ميت. لذا يوصي الأطباء إذا كنتِ تعانين من مرض مزمن في الكلى وأنتِ حامل، فمن الضروري مراقبة ضغط دمك طوال فترة الحم، وخاصًة خلال الثلث الثالث من الحمل.

مشاكل العيون التي تصيب مرضى الفشل الكلوي

مشاكل العيون التي تصيب مرضى الفشل الكلوي المزمن ابرز مشاكل العيون التي تصيب مرضى الفشل الكلوي: اعتلال الشبكية إعتام عدسة العين “المياه البيضاء” الجلوكوما (ارتفاع ضغط العين أو المياه الزرقاء).  شبكية العين شبكية العين هي نسيج عصبي رقيق وحساس يبطن العين من الداخل، والإبصار الجيد يتطلب شبكية عين سليمة. واعتلال شبكية العين هو تلف في شبكية العين االناتج عن تلف في الأوعية الدموية الموجودة في شبكية العين بسبب ارتفاع ضغط الدم، أو مرض السكري، أومرض الكلى المزمن، أو الأدوية المستخدمة لعلاج مرض الكلى المزمن. وحينما يكون التلف ناجماً من السكري يسمى “اعتلال شبكية العين السكري”، وكما هو الحال في مرض الكلى المزمن، يحدث النمطين من اعتلال الشبكية. فالشبكية هي واحدة من “الأعضاء المستهدفة” التي تتلف بسبب استمرارية ارتفاع ضغط الدم، وضغط الدم المرتفع يضع عبئاً على جدران الأوعية الدموية، ويضعفها مؤدياً إلى تضيقها وانسدادها أو نزفها. ومستويات السكر المرتفعة في الدم يمكنها إتلاف الأوعية الدموية الضيقة في الكلى، وأصابع القدمين والعيون.  مضاعفات اعتلال الشبكية حينما تتلف الأوعية الدموية في الشبكية، تصبح ضعيفة وقابلة لتسريب السوائل والمواد البروتينية والدهون إلى الشبكية. إضافة إلى أن هذه الأوعية الدموية التالفة الضعيفة تكون قابلة للانسداد والنزف. وعند حدوث النزيف يتسرب الدم في الجسم الزجاجي، وهو عبارة عن مادة شفافة وهلامية تملأ الجزء الداخلي من العين. حينما يتسرب الدم بغزارة في الجسم الزجاجي، يصبح غائماً ومعتماً، ويمنع الضوء من الوصول للشبكية ويحجب الرؤية. الأوعية الدموية التالفة تحل بدلاً عنها أوعية جديدة، ولكن هذه الأوعية الجديدة تصبح هي أيضاً ضعيفة ويمكن أن تتكسر. أحياناً اعتلال الشبكية يصاحبه تكّون أنسجة ليفية ملاصقة لشبكية العين. وهذا النسيج الليفي يمكن انفصاله ما يؤدي إلى شد الشبكية وإبعادها عن وضعها الطبيعي (هذه الحالة تعرف بـ “انفصال الشبكية”)، الذي بدوره يمكن أن يؤدي لفقدان إبصار حاد أو لعمى، ويجب أن يعالج فوراً بواسطة طبيب اختصاصي.  عدسة العين هي بلورة شفافة توجد في الجزء الأمامي من العين، من خلالها تنفذ أشعة الضوء الصادرة من الأجسام المرئية وتتركز على الشبكية مكونة صورة الجسم المرئي، وبمجرد وصول الضوء إلى الشبكية يتحول لإشارات عصبية ترسل للدماغ وبالتالي يستطيع الإنسان الرؤية. ويجب أن تكون العدسة شفافة بحيث تسمح للشبكية باستقبال مشهد أو صورة صافية ودقيقة، فإذا كانت العدسة معتمة يصبح المشهد الذي تراه ضبابياً.  اعتام عدسة العين (المياه البيضاء)  هو عبارة عن تعتيم وعدم شفافية يصيب عدسة العين ويؤثر في الإبصار، ويشتت الضوء الداخل للعين ما يجعل الرؤية تبدو غائمة وغير واضحة. وغالبية حالات اعتام العدسة شائعة لدى المسنين ولكن مرضى السكري قد يتعرضون للإصابة بما يعرف بـ”اعتام العدسة السكري”، وهو نمط من المياه البيضاء يظهر فجأة ويتطور لدرجة تصبح فيها العدسة كلها غائمة ومعتمة نتيجة ارتفاع مستوى السكر في الدم.  الجلوكوما أو المياه الزرقاء الجلوكوما هي مجموعة من أمراض العين تعرف بوجود ضغط عالٍ في سائل مقلة العين ما يؤدي إلى تلف العصب البصري وفقدان الإبصار كلياً أو جزئياً. وللأسف يحدث تلف العصب البصري دون أن تكون هناك أعراض مصاحبة لارتفاع ضغط العين، وهذا المرض يعرف بالسارق الخفي الذي يسرق الرؤية ويؤدي إلى العمى التام بمرور الوقت.   المحافظة على صحة العين من خلال: فحص العيون بانتظام مهم لمراقبة صحة عينيك. المصابون بالسكري ينبغي عليهم إجراء فحص سنوي للعيون على الأقل. السيطرة على مستوى السكري أو ضغط الدم مهم، ليس فقط لصحة كليتيك، بل لصحة عينيك أيضاً. اتبع تعليمات طبيبك المتعلقة بالتغذية والرياضة. تناول الأدوية والعلاجات الموصوفة. إحرص على فحص مستويات السكر في الدم أو ضغط الدم بالطريقة التي يوصى بها طبيبك. إذا كنت تـدخــن، يجــب الإقـــلاع عـــن التدخين فهو عامل خطر إضافي للإصابة بأمراض العيون.      

الإسراف في استخدام الملينات

معظم حصوات الكلى عبارة عن كتل معدنية صلبة وجدت طريقها إلى الجهاز البولي، وتتكون عادة من مركبات الكالسيوم والاكساليت، أو في حالات نادرة من الكالسيوم والفوسفات وبكميات قليلة جداً من حمض اليوريك. ومن المفيد أن أصبح بالإمكان قطع الطريق على حصوات الكلى حتى لا تتكون مرة أخرى، أو عدم تكونها منذ البداية، وذلك باتباع حميات غذائية ونمط حياة معين. التهاب المسالك البولية المتكرر يعتبر التهاب المسالك البولية المتكرر من علامات الإصابة بحصوات الكلى، لأن هنالك بعض الحصوات التي لا تسبب آلاما ولا يشعر بها المريض، لأن بعضها يخرج مع البول دون الانتباه لها والبعض الآخر يبقى داخل الجهاز البولي ويعوق إخراج البول مسبباً التهابا بتلك المنطقة. ويقول الدكتور سور: “إننا في بعض الأحيان نكتشف أن المريض لديه حصوات بالكلى عن طريق التهاب البول المتكرر”. الإسراف في استخدام الملينات عرفت الملينات منذ 2000 عام، وطوال هذه المدة يسيء البعض استخدامها، منهم كبار السن الذين يعانون الإمساك ويودون إحداث حركة يومية في الأمعاء. أما البعض الآخر فهم من يعانون إما من فقدان الشهية أو الشره. ويؤثر الاستخدام الزائد للملينات في مقدرة الجسم على امتصاص المواد الغذائية والأدوية، كما يؤثر في توازن الالكترولايت في الجسم ويسبب الجفاف. أدوية الصداع النصفي مادة التوبيراميت الموجودة في عقاقير علاج الصداع النصفي تزيد من فرصة الاصابة بحصوات الكلى لأنها كما أوضحت دراسة أجريت عام 2006، تزيد مستويات الحموضة (Ph) بالمسالك البولية، التي تساعد بدورها في تكوين حصوات الكلى. عامل الوزن وجدت دراسة نشرت عام 2011 في “ذا جورنال أوف يورولوجي” أن النساء البدينات تزيد لديهن فرصة الإصابة بحصوات الكلى بنسبة 35% مقارنة بالنساء النحيفات. ولم يتوصل الباحثون الى تحديد السبب، ولكن يرجح الدكتور سور بأن الأشخاص من ذوي الأوزان الزائدة تحدث لديهم تغيرات في مستويات الحموضة في البول ويرتفع حمض البوريك الذي يسبب تكوين الحصوات. عمليات إنقاص الوزن الجراحية وفقاً لدراسة نشرت عام 2009 في “ذا جورنال أوف يورولوجي” فإن العمليات الجراحية لإنقاص الوزن قد تزيد من فرص الإصابة بحصوات الكلى. ويوضح الدكتور ستورك قائلاً: “إن جسم المريض بعد إجراء العملية قد لا يتمكن من امتصاص الكالسيوم من الغذاء فيزيد وجود الاكساليت في المسالك البولية الذي يسبب تكوين الحصوات. لذا يجب على المريض مراجعة الطبيب لتحديد الطريقة المناسبة للحد من فرصة الإصابة، إما بشرب كميات زائدة من المياه، أو تقليل تناول اللحوم والصوديوم، أو بزيادة كمية الكالسيوم”.    

الاسباب الغير مألوفه تكون حصوات الكلي

معظم حصوات الكلى عبارة عن كتل معدنية صلبة وجدت طريقها إلى الجهاز البولي، وتتكون عادة من مركبات الكالسيوم والاكساليت، أو في حالات نادرة من الكالسيوم والفوسفات وبكميات قليلة جداً من حمض اليوريك. ومن المفيد أن أصبح بالإمكان قطع الطريق على حصوات الكلى حتى لا تتكون مرة أخرى، أو عدم تكونها منذ البداية، وذلك باتباع حميات غذائية ونمط حياة معين. وقد أحصى أطباء الاختصاص الاسباب التالية لم تكن مألوفة لهذا المرض: الفكرة السائدة هي تقليل تناول الكالسيوم لدخوله في تكوين حصوات الكلى. ولكن وجدت دراسة أجريت عام 2013 في كلية الطب بجامعة هارفارد أن الأشخاص الذين يتناولون الأغذية التي تحتوي على الكالسيوم بكميات كبيرة لا تكثر لديهم الإصابة بحصوات الكلى مقارنة بالأشخاص الذين يبتعدون عن تناول الكالسيوم. ويفسر ذلك الدكتور مانتو جوبتا، رئيس قسم جراحة المسالك البولية بمستشفى ماونت سيناي روزفلت وماونت سيناي سانت ليوك، قائلاً إن الاعتدال جيد وذلك لأن الاكساليت في الظروف الطبيعية يرتبط مع الكالسيوم داخل الجهاز الهضمي، وعندما تقل نسبة الكالسيوم بالجسم يرتبط مع الكالسيوم الموجود بالجهاز البولي مسبباً حصوات الكلى. السلطة هنا يبرز دور مادة الأكساليت مرة أخرى والتي يكثر وجودها في الخضروات الورقية مثل السبانخ، والراوند، والبنجر. ويقول الدكتور روجر سور، مدير مركز حصوات الكلى الشامل بجامعة كاليفورنيا سان دييغو، إن الأكساليت يرتبط بالكالسيوم داخل الأمعاء ثم يخرج خارج الجسم عن طريق الجهاز البولي. ولكن في حال تناوله بكميات كثيرة فإنه يتركز بالبول ما يسبب حصوات الكلى. لذلك ينصح باستبدال بعض أنواع الخضروات بأنواع أخرى مثل تناول البقدونس بدلاً من السبانخ، والقرنبيط بدلاً من نبات القطيفة، أو ما يعرف بالسبانخ الإفريقية. الأطعمة المملحة تأتي حصوات الكلى في ذيل قائمة الأمراض التي تسببها الأطعمة المملحة. ولكن عندما يكثر تناول الصوديوم فان الكلى تقوم بإخراج الكثير من الكالسيوم فتكثر نسبة تركيزه في البول ما يؤدي إلى تكوين الحصوات. وما ينصح به من كمية الصوديوم خلال اليوم هو 2.300 مللغرام، أما مرضى ارتفاع ضغط الدم فيجب عليهم تخفيض الكمية إلى أقل من 1.500 مللغرام. كميات غير كافية من الحمضيات يشدد الدكتور جوبتا على أهمية الحمضيات لاحتوائها على مركبات السيترات التي تلعب دوراً مهماً في تخفيض عوامل الاصابة بحصوات الكلى، لذلك ينصح بشرب الليمون يومياً. كما وجدت دراسة نشرت في صحيفة ناتشر، أن الأشخاص الذين لم يتناولوا الفواكه والخضراوات لمدة شهر، انخفضت في البول لديهم كمية المواد المسببة لحصوات الكلى. الإسراف في تناول اللحوم تزيد نسبة الإصابة بحصوات الكلى عند الأشخاص الذين يتناولون اللحوم بنوعيها (البيضاء والحمراء). حيث وجدت دراسة أجريت عام 2014 ونشرت في (Nutritional Epidemiology) المتخصصة في علم الأوبئة الغذائية، أن الأشخاص النباتيين والأشخاص الذين يعتمدون على الأسماك في غذائهم تنخفض نسبة الإصابة لديهم 30-50 % عن أولئك الذين يتناولون 100غم من اللحوم يومياً (أي ما يعادل شريحة ونصف من اللحم)، وذلك لأن الشخص حينما يعتمد على اللحوم في غذائه فانه بالمقابل يقلل من كميات الخضروات والفواكه، التي تحتوي على عنصر المغنيزيوم ذي المقدرة على منع تكون الحصوات. الطقس الحار وجدت دراسة نشرت عام 1996 بصحيفة علم الأوبئة الغذائية الأمريكية (the American Journal of Epidemiology)، أن الأشخاص الذين يقطنون جنوب شرق أمريكا تتضاعف لديهم إمكانية الإصابة بحصوات الكلى عن نظرائهم في المناطق الباردة. لأن الطقس الحار الجاف-كما يذكر الدكتور جوبتا- يفقد الشخص كمية أكبر من السوائل عن طريق العرق ما يعرض الجسم للجفاف. وعدم تناول الماء بكميات كافية يزيد من تركيز المعادن في البول التي ترتبط ببعضها لتكون الحصوات. كميات زائدة من الشاي أثار تقرير نشر بإحدى الصحف الجدل على الانترنت، والذي ذكر فيه أن رجلاً يبلغ من العمر 56 عاماً هرع إلى المستشفى بسبب الفشل الكلوي الذي تعرض له بعد تناوله كميات كبيرة من الشاي المثلج. ويعتبر الشاي الأسود أكثر أنواع الشاي المفضلة لدى الكثيرين، وهو أيضاً ذو تأثير سلبي على الكلى لكونه مصدرا لمادة الاكساليت المسببة لحصوات الكلى. المياه الغازية لا شك أن توازن السوائل داخل الجسم يمنع تكوين حصوات الكلى. وأفضل طريقة كما يذكر الأطباء لحفظ ذلك التوازن هو تناول ثمانية أكواب من الماء يومياً، وذلك لتمييع المواد المكونة للحصوات. ويحذر الباحثون من المشروبات التي تحتوي على السكر لأنها من العوامل المساعدة في تكوين الحصوات. ووجدت دراسة أجريت عام 2013 أن تناول عبوة واحدة يومياً من المياه الغازية يزيد من فرص الإصابة بحصوات الكلى بنسبة 23%  والحل الأمثل هو زيادة كمية الماء وتخفيض كمية السكر. عامل الوراثة يكون الشخص أكثر عرضة للإصابة بحصوات الكلى إذا تعرض لها أحد الوالدين. ولا يقتصر السبب فقط على أن أفراد العائلة لهم نفس النظام الغذائي. ويقول الدكتور جوبتا: “إن الجينات الوراثية تلعب دوراً في ذلك مثل ما يحدث في السمنة ومرض السكري وأنه ومن الجيد أن الوالدين أيضاً يورثان أبناءهم المقدرة على عدم امتصاص الاكساليت”. التهاب الأمعاء وجدت دراسة أجريت عام 2013 أن الأشخاص الذين يعانون من مرض كرون والقولون التقرحي هم أكثر عرضة للإصابة بحصوات الكلى. ويرجع الدكتور ستورك السبب إلى أن هذه الأمراض تكون مصحوبة بالإسهال الذي يعرض الجسم للجفاف. ومعروف أن الجفاف يزيد من نسبة تركيز المواد التي تدخل في تكوين الحصوات.      

النصائح طبية للوقاية من حصوات الكلي

إن داء الحصيات الكلوية هو مرض يتعلق بالإستعداد الشخصي و الوراثي لدي غالبية المرضى، و هنالك عوامل مرضية تساعد على نشوء و ظهور الحصيات الكلوية، من هذه الأمراض: 1- الإضطرابات الإستقلابية؛ بسبب أمراض غدية كفرط نشاط جارات الدرق. 2- الأمراض المتعلقة بالجهاز الهضمي؛ و المسببة للإسهالات المزمنة. 3- الأمراض المسببة لإرتفاع تركيز حمض اليوريك بالدم مثل داء النقرس. 4- أمراض تتعلق بالجهاز البولي وآلية عمله مثل: الإلتهابات البولية المزمنة و الركود البولي الناتج عن خلل فيسولوجي تشريحي مثل الخلل في الحالب الناجم عن خلل في التعصيب أو المثانة العصبية أو الركود الناجم عن انسداد أو تضيق في المسالك البولية مثل: تضيق الوصل الحويضي الحالبي. و هذه أمثلة للعد و ليس للحصر؛ فالأسباب كثيرة و متعددة لتشكل الحصيات البولية، و لكن ما يهم المريض بشكل عام هو: إتباع الإرشادات الطبية و المتابعة الدورية لدى الطبيب الأختصاصي في الأمراض البولية في حال ظهور أي شكوى مثل الحرقة البولية أو الألحاح البولي الدائم و عسر التبول. و الإماهة الجيدة (تناول كمية كافية من الماء) وخاصة لدى المرضى الذين لديهم قصة داء حصوي أو التهابات بولية متكررة. – لدى الناس بشل عام وخصوصا الرياضيين و الذين يتعرضون لجهد بدني و عضلي شديد في أعمالهم مع التعرق الشديد، و خصوصاً في فترات الحر الشديد. – ضرورة البدء بتناول كميات جيدة من الماء أثناء الصيام عند الإفطار و التخفيف من تناول الملح والأغذية الغنية بالأُكزالات و خصوصا المشروبات الغازية و الشوكولاتة و المخللات و الكاكاو و القهوة. – ضرورة التخفيف من تناول البروتينات النباتية و الحيوانية كالبقول و اللحم الأحمر للمرضى الذين يعانون من داء النقرس. مع تمنياتنا بدوام الصحة والعافية الدائمة للجميع.              

أعراض سرطان الكلى عند النساء

سرطان خلايا الكلى: هو نوع سرطان الكلى الأكثر انتشارًا بين البالغين ويمثل نسبة 85 % من حالات سرطان الكلى بشكل عام. وعادةً ما ينشأ سرطان خلايا الكلى من ورم منفرد في كلية واحدة، ولكن من الممكن أن يُصيب كِلتا الكليتين. وببدء المرض في الخلايا التي تُبطن الأنابيب الصغيرة التي هي جزء من النفرونات داخل الكليتين. اعراض سرطان الكلى عند النساء يصعب ملاحظة أي علامة من اعراض سرطان الكلى عند النساء في البداية، ويعتبر اكتشاف سرطان الكلى من التحديات التي تواجه النساء للبدء في وضع الخطط العلاجية له، يتعين على السيدات اكتشاف السرطان عن طريق الاختبارات فقط والتي غالباً ما تكون بالصدفة أثناء الكشف عن مرض آخر. تتشابه اعراض سرطان الكلى عند النساء مع التهاب المسالك البولية، أو حتى مرض حصى الكلى، فيما يلي بعض هذه الأعراض: الشعور بالألم المستمر في المنطقة أسفل الضلوع، أو الجانبين، ونهاية الظهر. مشاهدة لون البول في الحالة الداكنة، يميل للأحمر الشديد. نقصان الوزن المفاجئ دون أسباب حقيقية. فقدان الرغبة في الطعام والشهية. ارتفاع ضغط الدم بصفة دائمة. ارتفاع درجة حرارة الجسم وزيادة التعرق الليلي. الإحساس بالتعب الشديد طوال الوقت. مشاهدة بقع دموية مع السعال. ملازمة الإحساس بألم العظام دون انقطاع. انتفاخ الغدد في منطقة الرقبة    

امراض الكلي للنساء

تعد أمراض الكلى من بين أخطر الأمراض التي تواجه النساء، خاصة إذا ما تطورت إلى فشل كلوي وفي كثير من الحالات تؤدي إلى الوفاة، ويصنف الفشل الكلوي على أنه السبب رقم 8 من بين أسباب وفاة النساء. امراض الكلى عند النساء تشيع العديد من امراض الكلى عند النساء، وفيما يلي أهم هذه الأمراض عدوى الكلى تعتبر هذه العدوي أحد أنواع عدوى المسالك البولية، تسببها البكتيريا في الغالب، وتبدأ العدوى من الجزء السفلي من الجهاز البولي، وعندما تهمل العدوى فإنها تنتقل لأعلى لتصيب إحدى أو كلتا الكليتين. ينتج عن هذه العدوى في الحالات المتقدمة تعفن الدم، مهدداً الحياة، ويعتقد المختصون في سبب انتشار عدوى المسالك عند النساء أكثر من الرجال بسبب الوضع التشريحي للجهاز البولي والتناسلي للسيدات. التهاب الكلية الذئبي ينتج التهاب الكلية الذئبي عن تلف في الكلية بسبب مرض مناعي يسمى ذئبة حمامية جهازية (SLE)، ويتطور هذا الالتهاب سريعاً إلى فشل كلوي، ويشيع هذا الالتهاب بين السيدات، ويرتبط غالباً بفترات الإنجاب. اسباب مرض الكلى عند النساء يؤكد الدكتور سنيجدها ريدي أخصائي أمراض الكلى في مؤسسة هنري فورد، تشمل أمراض الكلى المزمنة أي حالة تضر بالكلى وتعطلها عن أداء وظائفها الأساسية. تصل نسبة إصابة السيدات بأمراض الكلى حوالي واحدة من بين كل عشرة سيدات، وقد طالت أمراض الكلى ما يعادل 195 مليون سيدة حول العالم. تتعدد وتتنوع اسباب مرض الكلى عند النساء، ولمعرفة تفاصيل هذه الأسباب تابع ما يأتي: السكري. ارتفاع ضغط الدم. الأورام. حصى الكلى. الذئبة. التهاب المسالك البولية. اعراض التهاب الكلى عند النساء يندر ظهور اعراض التهاب الكلى عند النساء في المراحل الأولى من المرض، ولكن تظهر بعض العلامات التي يمكن من خلالها التنبؤ بوجود مشكلة في الكلى، ومن هذه العلامات ما يلي: ظهور انتفاخ في أي جزء بالجسم، لا سيما الساقين، واليدين، والوجه. ملاحظة تغيرات على لون البول عن اللون الطبيعي. رؤية رغوة في البول. تغيرات في عادات البول مثل عدد المرات، الحرقان، كثرة أو قلة التبول. رصد قطرات من الدم مع البول. يفضل عند ظهور تلك العلامات التوجه مباشرة للطبيب لتوقيع الكشف والفحص، حيث أن الاكتشاف المبكر يقي الجسم من تعرض الكلى للتلف وصعوبة العلاج لاحقاً

مرض الكلي متعدد الكيسات

يصنف مرض الكلى متعدد الكيسات (بالإنجليزية: Polycystic kidney disease) أنه اضطراباً وراثياً في الغالب، ينتج عنه ظهور أكياس متعددة في الكلى مليئة بالسوائل، وبالتالي يتغير شكل الكلى ويختلف يختلف مرض الكلى متعدد الكيسات عن التكيسات البسيطة التي تظهر في الكلى مع تقدم العمر، وتكون أقل ضرراً وخطورة من مرض الكلى متعدد الكيسات. يعتبر مرض الكلى متعدد الكيسات أحد تطورات مرض الكلى المزمن، ويعتبر من الأمراض الخطيرة التي قد تهدد القلب والأوعية الدموية، وتصيب الكبد أيضاً بالتكيسات. أنواع مرض الكلى متعدد الكيسات يوجد نوعان رئيسيان من مرض الكلى متعدد الكيسات وهما: الصبغي السائد: ويكتشف هذا النوع ويتم تشخيصه في مرحلة البلوغ. الوراثي المتنحي: يكتشف ويشخص هذا النوع من المرض عقب الولادة مباشرة، وفي بعض الحالات يشخص في رحم الأم. أعراض مرض الكلى متعدد الكيسات تغيب أعراض مرض الكلى متعدد الكيسات سنوات طويلة قبل أن تبدأ علاماتها في الظهور، تظهر غالباً من سن 30 وحتى سن 40 ومن بين علامات وأعراض داء الكلى متعددة الكيسات ما يلي: زيادة ملحوظة في حجم البطن. تكرار وكثرة التهاب المثانة والكلى. ظهور قطرات دم في البول. الشعور بآلام في الظهر أو الجانبين. ارتفاع ضغط الدم. يعتبر ارتفاع ضغط الدم أكثر العلامات شيوعاً مع داء الكلى متعدد الكيسات، ويصاحب الصداع ارتفاع ضغط الدم في بعض الأحيان، ويمكن السيطرة على مرض تكيس الكلى الوراثي بالتحكم والعلاج المبكر لارتفاع ضغط الدم، مما يقي الفرد من الوصول إلى حالة الفشل الكلوي. الكلى متعدد الكيسات عند حديثي الولادة يصنف الكلى متعدد الكيسات عند حديثي الولادة ضمن الأمراض الوراثية النادرة، إذ يصيب طفلاً واحداً من بين كل عشرين ألف طفل، ويسمى مرض الكلى متعدد الكيسات الطفولي لأنه يكتشف مبكراً في الرحم. تسبب الكلى متعدد الكيسات عند حديثي الولادة في ضيق التنفس وضعف في وظائف الكلى للجنين، تصل نسبة الوفيات إلى 30% بين الأطفال حديثي الولادة. تحدث إصابة الكلى متعدد الكيسات عند حديثي الولادة فقط إذا كان الأبوان يحملان الجين المتنحي للمرض، أما لو كان أحد الأبوين فقط حاملاً للجين، فإن الجنين يكون هو الآخر حاملاً للمرض ولا تظهر عليه الأعراض. يتوقف تطور حالة الكلى متعدد الكيسات عند حديثي الولادة على حسب سرعة الاكتشاف المبكر، وتشخيص الحالة، وتعتبر الرعاية الصحية المبكرة مفتاح السيطرة والعلاج لمرض الكلى متعدد الكيسات علاج مرض الكلى متعدد الكيسات توجد الكثير من خطط علاج مرض الكلى متعدد الكيسات، نوضح فيما يلي أهمها: مسكنات الألم: تبدأ أول خطوة في علاج مرض الكلى متعدد الكيسات من تناول مسكنات الألم، بغرض السيطرة على الألم وتخفيفه. ضبط ضغط الدم: يجب الإسراع في ضبط ضغط الدم بالسبل المتاحة سواءً كانت الأدوية، أو ممارسة الرياضة، أو الاعتماد على أنظمة غذائية خاصة، ويرجع السبب في أهمية ضبط ضغط الدم الوقاية من خطر التعرض للأزمات القلبية والدماغية. الغسيل الكلوي: يجب البدء في غسيل الكلى إذا كان المريض يعاني من الفشل الكلوي، وذلك للحد من التسمم الدموي، والتخلص من فضلات الدم. علاج النمومرض الكلي: يعاني الرضع المصابون بمرض الكلى متعدد الكيسات من قصور في النمو مقارنة بأقرانهم، وبالتالي يجب التدخل بتدعيم عملية النمو عن طريق النظام الغذائي، أو حتى استخدام هرمون النمو. زراعة الكلى: يحتاج المريض في المراحل المتقدمة من مرض الكلى متعدد الكيسات إلى التدخل الجراحي، وزراعة كلية بسبب فشل الطرق العلاجية التقليدية.