نعم هناك علاقة بين الحالتين خاصة أن الأسباب المؤدية لنشاط المثانه المفرطه تتشابه كثيراً من الأسباب المؤدية التبول اللارادي . و هناك سبب آخر للتبول الليلي و هو نقص الهرمون المضاد لادرار البول مما يؤدي إلى سرعة تجمع البول في المثانة أثناء النوم .
⭕️كيف يمكن التغلب على مشكلة التبوّل الليلي ؟
? في الغالبية العظمى من الاطفال ، التبول اللاإرادي يتحسن من تلقاء نفسه مع مرور الوقت لذا ليست هناك حاجة للعلاج. أما إذا كان التبول اللاإرادي مشكلة كبيرة بالنسبة للطفل فهناك العديد من العلاجات المتوفرة مثل : جهاز إنذار الرطوبة :هذا الجهاز يتضمن لوحة حساسة للمياه مع سلك توصيل إلى وحدة التحكم. عندما يستشعر البلل فإنه يصدر أصواتاً لتبيه الطفل. في بعض الحالات، قد نحتاج إلى شخص آخر يصاحب الطفل في الغرفة . وثمة خيار آخر لعلاج التبول اللاإرادي هو الدواء مثل الأدوية التي تستخدم لزيادة مستويات الهرمون المضاد لإدرار البول مثل عقار “ديسموبريسين”

Write a Reply or Comment