أسباب حرقان البول عند النساء خاصة

قد تتسبب بعض الممارسات الخاطئة والأمراض في حرقان البول لدى النساء، وهذه بعضها:

1- استعمال أدوات نظافة نسائية غير مناسبة

مع أن بعض النساء يعتقدن أن المنطقة الحساسة وفتحة المهبل هي أماكن يجب تنظيفها بمواد معطرة باستمرار، إلا أن هذا الأمر قد يكون ضاراً وغير نافع!

يستطيع المهبل أن يقوم بتنظيف نفسه بنفسه دون تدخل خارجي، ولكن وعند القيام ببعض الممارسات الخاطئة لتنظيف المهبل أو حتى عند استخدام الغسول المهبلي، فإن هذا قد يخل بالتوازن القاعدي-الحمضي في المنطقة الحساسة.

وأي خلل في التوازن المذكور، قد يسبب تحسس وتهيج المنطقة الحساسة والشعور بحرقان عند التبول، لا سيما إذا كانت بشرة المرأة حساسة.

2- الإصابة بالتهاب المهبل الجرثومي

قد تصاب المرأة بهذا النوع من الالتهابات المسببة لظهور الرائحة الكريهة نتيجة حدوث خلل في توازن البكتيريا الجيدة والسيئة في المنطقة الحساسة، وقد يحصل هذا الخلل نتيجة:

  • ممارسة العلاقة الحميمة.
  • استخدام أدوات نظافة شخصية غير مناسبة.

وقد يتسبب التهاب المهبل الجرثومي بظهور إفرازات كريهة الرائحة، أو حرقان عند التبول، وغالباً ما يتم علاج هذه الحالة بمضادات حيوية تؤخذ عبر الفم أو المهبل.

3- تمزقات مهبلية بعد العلاقة الحميمة أو الولادة

قد يدل الألم الحاد أثناء التبول والحرقان على حصول شيء خطير في بعض الأحيان، فقد تنشأ كشوط في المنطقة الحساسة نتيجة العلاقة الحميمة، وهنا تنصح المرأة باستخدام مزلقات طبية في المرات القادمة لحماية نفسها.

وقد تشعر المرأة بحرقان عند التبول بشكل خاص بعد الولادة، وهي حالة شائعة، وذلك نتيجة التمزقات المهبلية التي تكون قد حصلت مع توسع الأنسجة وتوسع الحوض أثناء الولادة.

متى عليك الاتصال بالطبيب فوراً؟

يجب الاتصال بالطبيب بشكل فوري عند:

  • استمرار الشعور بحرقان البول لأكثر من يوم.
  • ترافق حرقان البول مع ظهور حمى.
  • ظهور دم في البول.
  • شعور المرأة بحرقان البول أثناء فترة الحمل.
  • ظهور إفرازات مهبلية كثيفة ومزعجة.

Write a Reply or Comment