المثانة العصبية
بشكل عام تعتمد مثانتك على العضلات حتى تتم عملية التبول كما أن دماغك يتحكم بهذه العملية، لكن في بعض الحالات لا يتم إرسال الرسائل منه إلى المثانة وهذا ما يعرف باسم المثانة العصبية.
إن كنت مصابًا بالمثانة العصبية فقد تنطبق عليك الأمور الآتية:

  • زيادة عدد مرات الحاجة للتبول عن سبع مرات تقريبًا.
  • الشعور المفاجئ لضرورة التبول.
  • عدم السيطرة على تدفق البول.
  • الاستيقاظ عدة مرات خلال الليل لاستخدام المرحاض.
    أسباب الإصابة بالمثانة العصبية
  • هذه الحالة تصيب الإنسان نتيجة عدم عمل الأعصاب بين المثانة والدماغ بالطريقة الصحيحة، وقد يعود ذلك إلى عدة أسباب مختلفة، أهمها:
  • تضرر الأعصاب.
  • الإصابة بالزهايمر.
  • الإصابة بورم في الدماغ أو العمود الفقري.
  • الإصابة بالتصلب اللويحي.
  • الإصابة بمرض باركنسون.
  • التعرض لإصابة في العمود الفقري.
  • التعرض لحادث سبب تضرر في الحبل الشوكي أو الدماغ.
  • وجود مشاكل وراثية في الأعصاب.
  • التعرض للتسمم بالمعادن الثقيلة.
  • الإصابة بسرطان في الدماغ أو الحبل الشوكي.
  • حدوث السكتة الدماغية.
  • الإصابة بمرض السكري.
  • الإفراط في تناول الكحول.
    في حال شخص الطبيب إصابتك بالمثانة العصبية سيقوم بمعاينة المثانة والجهاز العصبي من أجل تحديد السبب الكامن وراء الإصابة.

أعراض المثانة العصبية
الإصابة بالمثانة العصبية يسبب فقدانك السيطرة الكاملة على عملية التبول، مما يعني أنك ستتبول بصورة متكررة أكثر من اللازم.
لكن هل يترافق هذا الأمر مع أعراض أخرى؟ إليك أهم أعراض المثانة العصبية في الآتي:
تدفق تدريجي للبول عند التبول.
عدم القدرة على إفراغ المثانة بشكل كلي.
الشد عند عملية التبول.
فقدان القدرة الكلية على التحكم بالمثانة.
ارتفاع خطر الإصابة بالتهاب المسالك البولية.
سلس في البول.
صعوبة في تحديد ما إذا كانت المثانة ممتلئة.
ظهور حصوات الكلى.
في حال عانيت من هذه الأعراض من الضروري استشارة طبيب مختص.