المثانة البولية

(بالإنجليزية: Urinary Bladder) هي عبارة عن كيس عضلي مرن يوجد في الجزء الأمامي من الحوض. عندما تكون المثانة فارغة تكون بحجم حبة فاكهة الكمثرى، وبعد تكون البول في الكلى ينتقل عبر أنبوبين الحالب، حتى يصل إلى المثانة حيث يخزن فيها ليصل لحجم مناسب (حوالي 300 إلى 500 مل) وتصبح بيضاوية الشكل، حتى تحدث الرغبة في التبول فيخرج عبر الإحليل.

تعرف علي بعص من نصائح لحماية المثانة👨‍⚕️
بعد التعرف على مشاكل المثانة لا بد أن تتبع بعض النصائح والإرشادات لحمايتها، وإليك أبرز هذه النصائح ما يأتي:
👈 تناول كمية مناسبة من السوائل: السوائل تساعد في التخلص من الأمور الضارة في الجسم، مثل: البكتيريا وتقلل من خطر الإصابة بسرطان المثانة.
👈 لا تحجم عن استخدام المرحاض: عند شعورك بالحاجة للتبول يجب أن لا تحجم عن ذلك، بل توجه للمرحاض وافرغ مثانتك، فالإحجام عن التبول لمدة طويلة من شأنه أن يضعف عضلات المثانة.
👈 افرغ مثانتك جيدًا: تأكد من قيامك بإفراغ المثانة جيدًا عند التبول، فعدم قيامك بذلك يرفع من خطر إصابتك بالالتهابات المختلفة.
👈 قم بتمارين قاع الحوض: فهي مصممة خصيصًا للعضلات التي تساعد في التحكم بالمثانة، وتهدف هذه التمارين إلى تقوية هذه العضلات وبالأخص مع التقدم بالعمر.
👈 راقب وزنك: زيادة الوزن والإصابة بالسمنة تضعك بخطر أكبر للإصابة بمشاكل المثانة، فالكثير من الدهون من شأنها أن تزيد الضغط على عضلات قاع الحوض وتضعفها مع مرور الوقت.
👈 تنظيف المنطقة الحساسة: بعد التبول تأكد من أن تقوم بتنظيف المنطقة الحساسة من الأمام إلى الخلف، وذلك كي لا تقترب البكتيريا من الإحليل وتدخل إلى المسالك البولية.
👈 اتبع نظامًا غذائيًا صحيًا: فالغذاء المتوازن الذي يحتوي على الخضراوات والفواكه والحبوب الكاملة من شأنه أن يساعدك في الحفاظ على وزن صحي وبالتالي خفض خطر إصابتك بمشاكل المثانة المختلفة.

Write a Reply or Comment