يعرف التبول اللاإرادي بأنه فقدان السيطرة على عملية التبول وتفريغ المثانة، ويمكن أن تنجم هذه الحالة عن العديد من العوامل والأسباب، وتعد أمر طبيعي جداً لدى الرضع والأطفال الصغار الذين تقل أعمارهم عن  سنوات.

يعد التبول اللاإرادي ليلاً ونهاراً حالة شائعة جداً، وفي كثير من الحالات ينتهي التبول اللاإرادي من تلقاء نفسه إذا لم يرتبط بحالة مرضية، وفي الحالات الأخرى يمكن علاج التبول اللاارادي عند الاطفال أثناء الليل وفي النهار بالعديد من الطرق.

اسباب التبول اللاارادي وانواعه 
قبل التطرق إلى علاج التبول اللاارادي عند الاطفال يجب التعرف على أنواع التبول اللاارادي وأسبابه، حتى يتمكن الطبيب من وصف العلاج أو طريقة العلاج المناسبة، وتشمل أنواع التبول اللااردي في الليل والنهار لمختلف الفئات العمرية على ما يلي:

  • التبول اللاارادي الليلي وهو النوع الأكثر شيوعاً من التبول اللاارادي.
  • التبول اللاارادي في النهار وتشيع الأصابة به لدى الأطفال الصغار في السن.
  • التبول اللاارادي الأساسي وهو التبول اللاارادي أثناء الليل فقط أما في النهار فيبقى الطفل جاف تماماً.
  • التبول اللاارادي الثانوي وهو الذي يحدث بعد سنة كاملة من عدم تبليل الطفل لفراشه في الليل.

يعد الأولاد أكثر عرضة للإصابة بالتبول اللارادي الليلي من الفتيات، ولا يزال السبب الدقيق خلف هذه الحالة غير معروف، ويمكن أن تشمل الأسباب الشائعة له على ما يلي:

  • مشاكل النمو.
  • إفراط الجسم في إنتاج البول (فرط نشاط المثانة).
  • عدم استجابة الجسم للإشارات الفسيولوجية التي ترسل من الدماغ عند امتلاء المثانة بالبول أثناء النوم.
  • وجود تاريخ عائلي من التبول اللاارادي اثناء النوم.
  • التشوهات في بنية المسالك البولية أو الأعضاء التناسلية.
  • تشوهات الأعصاب التي تعيق التحكم الكامل بالمثانة.
  • أمراض الغدد الصماء مثل إصابة الطفل بالنوع الأول من مرض السكري.
  • تشيع الإصابة بالتبول اللاارادي النهاري لدى الفتيات أكثر من الأولاد، ويمكن أن تشمل أسبابه ما يلي:
  1. حبس الطفل للبول لفترة طويلة وعدم ذهابه للحمام طوعاً.
  2. التهاب المسالك البولية.
  3. الإمساك.
  4. التبول نتيجة للضحك.
  5. التشوهات في بنية المسالك البولية أو الأعضاء التناسلية.
  6. مرض السكري.

Write a Reply or Comment