في الحقيقة، هناك أسباب كثيرة لاتساع حوض الكلى، وتتنوع تبعاً لمن تصيب #الأطفال أم الكبار، النساء أم الرجال. ومن أشهر الأسباب ما يلي: –
1- الحصاة الكلوية: (بالانجليزية: kidney stone)، حيث أنّ #الأملاح والمعادن الموجودة في البول يمكن أن تكوّن أحجار صغيرة صلبة تعمل على إغلاق مجرى المسالك البولية. 
2- #السرطان: قد تسبب الأورام في المثانة أو غدة #البروستات أو #الرحم أو الأعضاء الأخرى التى تشكل جزءاً من المسالك البولية أو بالقرب منها انسداد يعيق تدفّق مجرى البول.
3- تضخّم البروستات الحميد: (بالإنجليزية: Benign prostatic hyperplasia)، قد يؤدي تضخم غدة البروستات عند #الرجال إلى الضغط على الإحليل؛ وهو الأنبوب الذي يمر به البول قبل الخروج خارج الجسم. 
4- تضييق في المسالك البولية: ويحدث ذلك نتيجة إصابة أو #عدوى أو #عيب_خَلقي أو جراحة. 
5- #احتباس_البول: بسبب عدم القدرة على إفراغ المثانة. 
6- #الجزر_المثاني_الحالبي: (بالانجليزية: Vesicoureteral reflux)، تحدث عندما يرتدّ البول من المثانة إلى الكلية. 
7- القيلة الحالبية: (بالإنجليزية: Ureterocele)، يحدث عندما يبرز الجزء السفلي من الحالب في المثانة.
8- الحمل: ويحدث ذلك نتيجة توسّع الرحم الذي يسبب الضغط على الحالب ويمنع تدفق البول. 
9- هبوط المهبل أو هبوط الرحم: (بالإنجليزية: Uterine prolapse)، وهي حالة يحدث فيها هبوط للرحم أي حدوث ميلان أو انزلاق للرحم خارج مكانه الطبيعي. 
10- #الفتق المثاني أو القيلة المثانية: (بالإنجليزية: Cystocele)، تحدث عندما يضعف الجدار بين المثانة و #المهبل؛ مما يسمح بالتسريب من المثانة إلى المهبل.
11- أسباب أخرى: #جلطة دموية في الكلية أو الحالب، ومشاكل في #الأعصاب أو العضلات التي تحيط بالكلية أو #الحالب