التبول اللاإرادي (سلس البول) هو فقدان التحكم في المثانة، والذي عادةً ما يصاب به كبار السن أو النساء اللاتي ولدن ولادةً طبيعية، أوالنساء بعد سن اليأس.

تتعدد اسباب التبول اللاارادي عند كبار السن فتسبب أنواعاً مختلفة من التبول اللاإرادي.

اسباب التبول اللاارادي عند كبار السن

  • التبول اللاإرادي هو عدم القدرة على التحكم في البول أو تسرب البول..
  • يتكون الجهاز البولي من كليتين، و أنبوبتين رفيعتين وهما الحالبين، ثم يتصل كل حالب بالمثانة، والتي تتصل بمجرى البول، وتقوم هذه الأجزاء في حالتها الطبيعية بفلترة وتخزين وإزالة المواد الضارة من الجسم.
  • وتعمل المثانة كوعاء تخزين وعندما تمتلئ ترسل إشارات إلى المخ بأنك في حاجة إلى التبول، ويغادر البول الجسم عندما ترتخي العضلة العاصرة لتسمح بخروج البول بسهولة من خلال مجرى البول.
  • عندما تكون سليماً يعمل الجهاز البولي بسلاسة ويكون لديك الوقت الكافي لدخول المرحاض قبل ارتخاء العضلة العاصرة ولا تتعرض لتسرب البول..
  •  بينما يحدث التبول اللاإرادي عندما لا يعمل هذا الجهاز كما ينبغي، وقد تكون اسباب التبول اللاارادي عند كبار السن مرتبطة بتقدم العمر، فيعتقد البعض أنه أمر طبيعي لهذا السبب وليس له علاج، بينما هو بالرغم من أنه قد يكون أمراً طبيعياً إلا أن له علاج.
  • وتختلف اسباب التبول اللاارادي عند كبار السن باختلاف نوعه، وإذا كان مرتبطاً بمرضٍ مزمنٍ أو لا، أو إذا كان المريض ذكراً أم أُنثى.

 أسباب التبول اللاإرادي المؤقت 

وفي هذا النوع من التبول اللاإرادي تنتهي المشكلة بمجرد علاج السبب والذي قد يكون:

  • التهاب المسالك البولية: قد تكون في مجرى البول أو الحالب أو المثانة أو الكُلى، ويصاحبها ألم وزيادة في عدد مرات احتياجك للتبول، وتتحسن الحالة بالعلاج ويعود الجهاز البولي للعمل بسلاسة.
  • العقاقير: إذ قد يكون التبول اللاإرادي عرضاً جانبياً لأدوية مهمة مثل مدرات البول ومضادات الاكتئاب.
  • بعض المشروبات: مثل المنبهات والكحوليات تجعلك في حاجة إلى التبول أكثر من الطبيعي، وإذا أوقفت هذه المشروبات سوف تعود إلى حالتك الطبيعية.
  • الإمساك المزمن: (براز جاف ويخرج بصعوبة) قد يؤدي إلى حدوث تسرب بولي.

اسباب التبول اللاارادي عند كبار السن طويل الأمد أو المزمن

وتتمثل أسبابه في:

  • ضعف عضلات قاع الحوض: يؤدي ذلك إلى قلة التحكم في الأعضاء الموجودة في الحوض بما فيها المثانة.
  • السكتة الدماغية: قد تسبب السكتة الدماغية شللاً أو انعدام القدرة على التحكم في العضلات بما فيها عضلات الجهاز البولي.
  • السكري: عند إصابتك بالسكري ينتج جسمك المزيد من البول، والكمية الزائدة من البول يمكنها أن تسبب تسرب بولي بالإضافة إلى اعتلال الأعصاب الطرفية الذي يكون نتيجةً لمضاعفات مرض السكري مما يؤثر على وظيفة المثانة.
  • سن اليأس: عندما تصل المرأة لسن اليأس تحدث لها تغيّرات هرمونية فتضعف عضلات قاع الحوض.
  • التصلب المتعدد: يتعرض مريض تصلب الشرايين المتعدد إلى عدم القدرة على التحكم في المثانة، فيؤدي ذلك إلى حدوث تسرب بولي.
  • تضخم البروستاتا: عندما يزيد حجم البروستاتا لا يستطيع المريض التحكم في المثانة.
  • بعد جراحات أورام البروستاتا: تتدمر العضلة العاصرة في أثناء جراحات أورام البروستاتا ويؤدي ذلك إلى سلس بولي توتري.
  • الإصابة بمرض الروماتيزم: حيث أنه يعيق حركة المريض فلا يستطيع الذهاب إلى المرحاض في الوقت المناسب.
  • الإصابة بمرض الزهايمر: مرضى المراحل المتأخرة من الزهايمر يعانون مشكلاتٍ مع التحكم في البول، ويكون ذلك نتيجة نسيانهم الذهاب إلى المرحاض أو لعدم قدرتهم على إيجاد المرحاض.

أضف تعليقك