?الاعتناء #بصحة_البروستاتا يعد أمرًا ضروريًا #للرجال، ولكن للقيام بذلك بالصورة الصحيحة من المهم معرفة #المشاكل التي قد تصيبها من أجل محاولة تجنبها.
البروستاتا عبارة عن غدة بحجم حبة الجوز، توجد بين المثانة والقضيب، وتقوم بافراز سائل يحمي ويغذي الحيوانات المنوية. خلال عملية القذف، تنقل البروستاتا هذا السائل عبر #الإحليل ليخرج على شكل السائل المنوي.
نظرًا لأهمية البروستاتا في الحياة #الجنسية والتكاثر، من المهم أن نعرف أكثر عن #المشاكل_الصحيةوالأمراض التي قد تصيبها.
?تضخم البروستاتا الحميد?
هو عبارة عن تضخم في حجم غدة البروستاتا، إلا أنه #حميد، ولا يسبب الإصابة بسرطان البروستاتا.
يرتفع خطر الإصابة بتضخم البروستاتا مع تقدم الرجل بالعمر، وهو على النحو التالي:
بين 31- 40 سنة: واحد من كل 12 رجل #يصاب بتضخم البروستاتا الحميد
بين 51- 60: واحد من كل رجلين يصاب #بالمرض
فوق الثمانين من العمر: أكثر من ثمانية لكل عشر رجال يصابون بالمرض.
ينتج عن الإصابة بتضخم البروستاتا الحميد الأعراض التالية:
– ضعف في التبول وبطء في العملية
– الشعور بعدم إفراغ #المثانة كليًا
– الصعوبة ببدء عملية #التبول
– الحاجة للتبول المتكرر والاستيقاظ لليلًا من أجل ذلك
– ارتفاع خطر الإصابة #بالتهابات_المسالك_البولية
– احتمالية الإصابة #بحصى المثانة
– وجود دم في #البول والإصابة بسلس البول.