تختلف علامات التهاب #المثانة الخلالي وأعراضه من مريض إلى آخر. وإذا كنت مصابًا بالتهاب المثانة الخلالي، فقد تختلف الأعراض بمرور الوقت، حيث تُثار على نحو دوري استجابة للمحفزات الشائعة، مثل الحيض والجلوس لفترة طويلة والضغط النفسي والتمارين #الرياضية وممارسة الجنس.

وتتضمن علامات وأعراض التهاب المثانة #الخلالي:
– ألمًا في الحوض أو بين المهبل والشرج لدى النساء
– ألمًا بين كيس الصفن وفتحة الشرج في الرجال (العجان)
– ألمًا مزمنًا في #الحوض
– الحاجة المستمرة والملحة للتبول
– التبول المتكرر، غالبًا بكميات صغيرة، طوال #النهار والليل (حتى 60 مرة في اليوم)
– الإحساس بالألم أو عدم الراحة عندما تمتلئ المثانة أو تفرغ بعد التبول.
– الإحساس بألم في أثناء الجماع.

تختلف حدة الأعراض لدى الجميع، وقد يعاني بعض الأشخاص من فترات خالية من الأعراض.

على الرغم من أن علامات وأعراض التهاب #المثانة الخلالي قد تشبه أعراض التهاب المسالك البولية المزمن، فعادةً ما لا توجد عدوى. ومع ذلك، يمكن أن تتفاقم الأعراض إذا أصيب من يعاني التهاب المثانة الخلالي بعدوى المسالك البولية.

متى تزور الطبيب
إذا عانيت ألمًا مزمنًا في المثانة أو الحاجة الملحة والمتكررة #للتبول، فاتصل بطبيبك.

Write a Reply or Comment