أسباب فرط نشاط المثانة عند النساء
يحدث فرط نشاط المثانة عند النساء نتيجة لوجود خلل في الاتصال ما بين الدماغ والمثانة، حيث سيقوم الدماغ بإرسال إشارات إلى مثانة من أجل تحفيزها على التقلص والتفريغ، وذلك بالرغم من كون المثانة غير ممتلئة.

يؤدي هذا التقلص في عضلات المثانة إلى تولد رغبة قوية لدى المرأة في التبول بشكل متكرر، حتى لو لم تكن مثانتها ممتلئة. ونتيجة لذلك، ستصبح المرأة غير قادرة على التحكم في وقت التبول أو عدد مرات التبول على مدار اليوم، ومن الممكن أن يتسرب البول بشكل لاإرادي عند الشعور بالحاجة إلى التبول، وهو ما يعرف بسلس البول.

إلى الآن من غير المعروف ما هو السبب الرئيسي لحدوث هذا الخلل في الاتصال ما بين الدماغ والمثانة والإصابة بفرط نشاط المثانة عند النساء. لكن، يمكن أن تعد هذه المشكلة أكثر شيوعًا عند النساء بعد انقطاع الطمث، وقد يكون هذا نتيجة لنقص هرمون الاستروجين.

أيضًا، يوجد عدد من العوامل يمكن أن تزيد من خطر الإصابة بفرط نشاط المثانة عند النساء، والتي تشمل ما يلي:

  • شرب الكثير من السوائل.
  • تناول الأدوية التي تزيد من إنتاج البول.
  • التهابات المسالك البولية أو حصوات المثانة.
  • تناول الكافيين، والكحول، أو غيرها من المواد المهيجة للمثانة.
  • تلف الأعصاب في منطقة الحوض الناجم عن التعرض للإصابة أو إجراء عمليات جراحية.
  • مرض السكري أو أمراض الكلى.
  • الاضطرابات العصبية، مثل مرض باركنسون، أو السكتة الدماغية، أو التصلب المتعدد.

أعراض فرط نشاط المثانة عند النساء
عادة ما يتم تمييز فرط نشاط المثانة عند النساء من خلال المعاناة من الأعراض التالية:

  • حاجة ملحة ولا يمكن السيطرة عليها للتبول، وهي من أهم أعراض فرط نشاط المثانة عند النساء، والتي يمكن أن تحدث أثناء الليل أو النهار، أو كلاهما.
  • تسرب البول بشكل لاإرادي عند الشعور بالحاجة إلى التبول، وهذا ما يعرف باسم السلس الإلحاحي.
    كثرة التبول، حيث يمكن أن تحتاج المرأة إلى التبول أكثر من 8 مرات خلال فترة 24 ساعة.
  • الاستيقاظ أثناء الليل مرتين أو أكثر من أجل الذهاب إلى الحمام، ونتيجة لذلك يمكن أن تعاني المرأة من النعاس أثناء النهار، وفقدان التركيز، والإرهاق.
  • لكن، يجب التأكيد على أن أعراض فرط نشاط المثانة يمكن أن تتغير من مرأة لأخرى، وهذا ما يمكن أن يجعل من الصعب تحديد المشكلة دون استشارة ومساعدة الطبيب.

Write a Reply or Comment